للتواصل: +962795291899|hatem.bishtawi@gmail.com

5 – والنخل باسقات لها طلع نضيد

//5 – والنخل باسقات لها طلع نضيد

5 – والنخل باسقات لها طلع نضيد

     يعتبر علماء النبات والزراعة اشجار النخيل والتين والعنب ملوك الفاكهة. قال تعالى: ” ومن ثمرات النخيل والأعناب تتخذون منه سكراً ورزقاً حسناً ” [النحل:67].

وقال أيضا: ” ينبت لكم به الزرع والزيتون والنخيل والأعناب ومن كل الثمرات” [النحل:11].

وقد اكتسبت زراعة النخيل أهمية كبيرة، وليست هذه الأهمية مقصورة على الناحيتين التاريخية والدينية فحسب، بل بما تتميز به شجرة النخيل من خصائص وصفات ملائمة لظروف البيئة القاسية، كما ان ثمارها ذات قيمة غذائية عالية جداً، ويمكن تصنيعها بطرق متعددة وتنتج عنها صناعات ومشتقات غذائية لاستعمالات متنوعة، ناهيك بأن طبيعة نموها جعلت لها قيمة جمالية رائعة.

       وتشتمل فصيلة النخيليات Palmae على حوالي 200 جنس، تضم 4.000 نوع، معظمها بري، ينمو من تلقاء نفسه. وهي واسعة الانتشار في المناطق المدارية والاستوائية، حيث تضفي نباتاتها flora على هذه المناطق طابعاً منمقاً متميزاً. ففي منطقة البحر المتوسط ينمو النخيل المروحي القزم تلقائياً، أما نخيل البلح فكثيراً ما يغرس أو يُزرع.

 ويتميز النخيل  بمظهره السامق، وتتميز الأشجار بأن لها جذعاً أسطوانياً كالعمود، وكثيراً ما يكون باسقاً بالغ الطول.وتختلف أشجار النخيل اختلافاً كبيراً عن سائر الأشجار، فهي ذات منظر تزييني أنيق، يطبع بطابعه المناطق الحارة التي ينبت فيها، ويكاد يكون رمزاً لها.

      ويوجد في الغابات الاستوائية نخيل متسلّق،  ويصل طولها أحياناً إلى 150 أو 200 متر. وتكون الأوراق في مثل هذه النباتات نادرة ومتباعدة وذات كلاليب تتشبث بها على ما تتسلّق عليه.

     وأوراق النخيل متينة عريضة، يتوقف نموها على درجة الرطوبة في الجو الذي تعيش فيه، ولبعض الأنواع أوراق ضخمة عملاقة.

    ويوجد في العالم 2000 صنف من شجرة النخيل  ويتراوح قطر النخلة ما بين (9 – 2.12) متراً بينما  يتراوح ارتفاعها ما بين (169 – 30 ) متراً، وتعيش النخلة قرنا،ً وتعطي جريداً 60 عاما،ً ويتراوح عمر سلالة أشجار النخيل ما بين 100 – 110 مليون عام ، وتتراوح ثمار العنقود ما بين 3.000 – 1.000 ثمرة كما يصل وزن العنقود بين 50 – 30 كغم. وتعطي النخلة الواحدة ما بين 200 – 400 كغم / سنويا.

     ويقدر عدد أشجار النخيل في العالم ب 140 مليون شجرة منها 24 مليوناً في العراق،  15 مليوناً في مصر ، 28 مليوناً في السعودية ،  21.2 مليوناً في الجزائر ، وفي الأردن أكثر من 500.000 نخلة . والباقي في ايران وباكستان. وقد بلغ إنتاج العالم من التمورحوالى 8.3 مليون طن عام 2018.

والتمر ألوف الأصناف : ففي العراق 600 صنف، وفي الجزيرة العربية 400 صنف، وفي الجزائر 1000 صنف ، وفي مصر 100 صنف، وفي ليبيا 400 صنف،  وفي عمان 325 صنفا ، وفي تونس 200 صنف، وفي السودان 30 صنفاً. (موسوعة كتاب النخيل).

By | 2020-04-27T20:11:03+03:00 يوليو 15th, 2019|غير مصنف|0 Comments

About the Author:

Leave A Comment